أطفال القدس يحلون بجهة طنجة في إطار المخيم الصيفي المنظم من طرف وكالة بيت مال القدس

سيتمكن العشرات من الأطفال المنحدرين من مدينة القدس الشريف، ابتداء من يوم غد الجمعة؛ من الاستفادة في فعاليات الدورة الثالثة عشرة للمخيم الصيفي، الذي تشمل محطاته عددا من مدن جهة طنجة تطوان الحسيمة.

وتستضيف هذه الدورة تحت شعار “دورة الإنبعاث”؛ والمنظمة من طرف وكالة بيت مال القدس، تحت رعاية الملك محمد السادس، 50 طفلا وطفلة، تتراوح أعمارهم ما بين 11 و15 سنة، مع خمسة مؤطرين مقدسيين، وذلك تزامنا مع فعاليات البرنامج الوطني للتخييم.

ووفق بلاغ لوكالة بيت مال القدس الشريف؛ فإنه على غرار الدورات السابقة، وضعت الوكالة برنامجا غنيا للدورة، يشتمل على عدد من الأنشطة والفعاليات بالتعاون مع عدد من القطاعات، وذلك في إطار الاحترام التام للتدابير الاحترازية الخاصة المرتبطة بوباء كوفيد-19.

ويشتمل برنامج الدورة، حسب البلاغ، على رحلات تربوية يستفيد منها أطفال القدس، ويزورون خلالها المعالم التاريخية بمدن الدار البيضاء والرباط وطنجة وأصيلة وتطوان والمضيق وشفشاون، ويقفون على عدد من المشاريع الاقتصادية الهامة التي تشهدها المملكة، من بينها ميناء طنجة المتوسطي، ومصانع السيارات ومشاريع البنية التحتية والطرق والسدود وغيرها.

وأوضح البلاغ أنه ككل سنة، يحرص أطفال القدس على مشاركة المغاربة أفراحهم بالأعياد الوطنية التي تصادف تواجدهم في المغرب بفقرات فنية مختارة يرددون خلاها، على الخصوص، النشيد الوطني المغربي ومقاطع من أغنية “نداء الحسن”، مرفوقة بلوحات كوريغرافية مستوحاة من التراث الفلسطيني ورقصات “الدبكة” الشعبية.

ويندرج برنامج التخييم، الذي ترعاه وكالة بيت مال القدس الشريف ضمن الأنشطة الاجتماعية والتربوية لـ“نادي أطفال من أجل القدس” التابع للوكالة، ويشتمل على تنظيم 11 مخيما في القدس، انطلقت منذ فاتح يوليوز الماضي لفائدة ثلاثة آلاف من أطفال المدينة المقدسة، كما يضمن دورات التخييم في المغرب، التي توضع لها شروط خاصة للاستفادة، حسب معايير الاستحقاق المعتمدة، بالتعاون مع مديرية التربية والتعليم في القدس، وتحت إشراف مكتب تنسيق برامج ومشاريع الوكالة في القدس.

زر الذهاب إلى الأعلى