ارتفاع حصيلة ضحايا الانهيار الجليدي في إيطاليا إلى 11 قتيلا

ارتفعت حصيلة ضحايا الانهيار الجليدي في جبال الألب الايطالية إلى 11 قتيلا، وفق ما أعلنت عنه الشرطة المحلية أمس السبت.

ووقع الانهيار الجليدي في جبل مارمولادا الأحد الماضي، وقد عزا مسؤولون الحادث إلى التغير المناخي.

وقال الكولونيل في الشرطة جيامبياترو لاغو “لقد تعرفنا على هوية جميع الضحايا”، مضيفا أن ” الحصيلة بلغت 11 قتيلا. واعتبارا من اليوم لا مؤشرات لدينا تجعلنا نعتقد أن هناك مزيدا من الضحايا”.

وقال ماوريتسيو فوغاتي رئيس مقاطعة ترينتينو الشمالية التي تتمتع بحكم ذاتي، إن عملية البحث استمرت السبت حول جبل مارمولادا الجليدي.

وأضاف “البحث مستمر بالطائرات بدون طيار وسنفعل الشيء نفسه غدا”.

وفتح المدعي العام في ترينتينو تحقيقا لكشف سبب الكارثة، بعد أن اتهمت بعض العائلات السلطات بترك الجبل الجليدي مفتوحا أمام الزوار على الرغم من وضوح ظروف التسلق الخطيرة.

ووقع الانهيار الجليدي بعد يوم واحد من تسجيل درجة حرارة قياسية بلغت 10 درجات مئوية (50 درجة فهرنهايت) في قمة مارمولادا.

زر الذهاب إلى الأعلى