بتزكية من الدول المشاركة.. إجراء مناورات “الأسد الإفريقي” بالصحراء المغربية

أفادت صحيفة “الأحداث المغربية” في عددها الصادر يوم الجمعة 3 يونيو الجاري، أن مناورات الأسد الإفريقي، المقررة ابتداء من 20 يونيو الجاري، ستشمل الأقاليم الجنوبية للمملكة المغربية، خاصة منطقة المحبس في الصحراء المغربية، على الحدود الجزائرية، وهو ما اتفقت عليه وزكته مختلف الدول المشاركة في هذه المناورات.

وحسب ذات الصحيفة، فإن هذا التمرين العسكري يهدف إلى تطوير قابلية العمل المشترك التقني والإجرائي بين القوات المسلحة الملكية وقوات البلدان المشاركة، وكذا التدريب على تخطيط وقيادة عمليات مشتركة في إطار متعدد الجنسيات، وهو أحد التدريبات الرئيسية والكبرى التي تنظمها وتديريها القيادة الأمريكية لإفريقيا “أفريكوم” بشراكة مع القوات المسلحة الملكية.

زر الذهاب إلى الأعلى