منظمة التعاون الإسلامي تطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه اعتداءات المستوطنيين على المسجد الأقصى

حذرت منظمة التعاون الإسلامي من استمرار انتهاكات المستوطنين المتطرفين بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي لحرمة المسجد الأقصى من خلال التهديد باقتحامه، وأداء صلوات تلمودية في باحاته، ورفع علم إسرائيل داخله.

واعتبرت المنظمة، في بيان لها الأربعاء، هذه الأعمال “انتهاكا صارخا للقانون الدولي ولاتفاقيات جنيف وتعديا على حرمة المسجد” .

وحملت المنظمة اسرائيل المسؤولية الكاملة عن تداعيات استمرار هذه الانتهاكات التي تشكل اعتداء صارخاً على مشاعر المسلمين ومن شأنها أن تغذي العنف والتوتر وتؤدي إلى إشعال حرب دينية تهدد الأمن والاستقرار الدوليين .

كما طالبت المنظمة المجتمع الدولي، وخصوصا مجلس الأمن الدولي، بتحمل مسؤلياته تجاه إلزام إسرائيل، قوة الاحتلال، بوقف انتهاكاتها واعتداءاتها ضد الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته الإسلامية والمسيحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى