بالصورة.. موقع جزائري يتحدث عن إعلان عودة مهام السفير الجزائري بفرنسا بطريقة ساخرة

تناول موقع ”liberté algerie’‘، موضوع عودة السفير الجزائري محمد عنتر داود نحو فرنسا، على طريقته الخاصة وذلك عبر رسم كاريكاتيري ساخر.

فبالرغم من الوعيد الذي توعد به الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، إثر توثر علاقات بلاده مع فرنسا بسبب تصريحات الرئيس إيمانويل ماكرون أعلنت الرئاسة الجزائرية أن الرئيس تبون استقبل اليوم الأربعاء المنصرم سفير الجزائر بفرنسا والذي عاد لمواصلة أداء مهامه بباريس ابتداء من يوم أول أمس الخميس.

ويعبر هذا الرسم الكاريكاتيري الساخر، عن الواقع الحقيقي الذي يعيشه الآلاف من الشباب الجزائري الذي يهرب من الواقع المرير عبر قوارب الموت، للوصول إلى القارة العجوز بحثا عن العيش الكريم.

الرسم الكاريكاتيري إختار ان يوصل فكرة مفادها ان الشباب الجزائري يعاني من البطالة والفقر والتهميش ناهيك عن الأوضاع الاجتماعية الصعبة من خلال تزايد الأسعار، لكن مع الأسف نظام الكابرانات غير آبه بهذه المسألة، همه الوحيد والأوحد هي نهب الثروات  الذي دأب عليها هذا النظام منذ الاستقلال، والدليل هو الحال الذي أصبحت عليه الجزائر اقتصاديا رغم توفرها على البترول والغاز الطبيعي والمعادن.

يشار إلى أن الجزائر سجلت أرقاما مخيفة في عدد المتدفقين عبر مياه المتوسط نحو الوجهة الأوروبية، وباتت تحصي أسبوعيا ضحاياها من قوارب الموت منذ مطلع العام الحالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر + 15 =

زر الذهاب إلى الأعلى