غضب كبير .. جزائريون يعانون في صمت ويصطفون في طوابير طويلة للحصول على كيس من الحليب

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر غضباً عارماً بعد تداول مقاطع فيديو تُظهر مجموعة من المواطنين مصطفين في طوابير طويلة، قصد الحصول على كيس من الحليب.

وتعيش الجزائر، خلال السنوات الأخيرة، أزمات خانقة في قطاع الصناعات الغذائية جراء نقص المواد الأساسية، كالحليب، زيت المائدة والبطاطس، إذ أصبح إلزامياً على المواطنين التسجيل بالقوائم الخاصة والوقوف بالطوابير الطويلة قصد الحصول على كمية منها، وذلك في ظل انهيار القدرة الشرائية لدى الجزائريين.

وعوض أن تهتم السلطات الجزائرية بشؤونها لحل أزماتها الداخلية، فهي تستثمر أموال الشعب بسخاء في دعم مرتزقة البوليساريو  في محاولة بائسة للمس باستقرار المغرب.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى