ادعاءات مغرضة وانحياز عن الحياد والمصداقية في تحرير التقارير المليئة بالمغالطات لمنظمة هيومن رايتس ووتش (فيديو)

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يكشف حقيقة ونوايا منظمة هيومن رايتس ووتش والتي دائما ما تقتنص الوقت المناسب للهجوم على المغرب ومؤسساته.

وخرجت هيومن رايتس ووتش وبعض أزلامها في المغرب من أجل مهاجمة الأخير، حيث اختارت هذه المنظمة يومين فقط قبل احتفال الشعب المغربي بعيد العرش المجيد.

وتعمدت ذات المنظمة نشر العديد من المغالطات في حق المغرب، حيث اعتبرها رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالمغرب إساءة كبيرة في حقه، ناهيك عن تخليها عن حيادها لتنتصر للجلادين على حساب الضحايا، دون أن تدرج شهادتهم في تقريرها الذي قامت بنشره.

وأصبحت ”منظمة حقوقية” تُنظر في القانون، خاصة وأنها تهجمت على المؤسسات القضائية المغربية، فقط من أجل نُصرة أزلامها المتواجدين بالمغرب والذين تراهم منظمة هيومن رايتس ووتش أنهم فوق القانون، رغم تورطهم في جرائم الاتجار بالبشر، ومهاجمة مؤسسات الدولة، ناهيك عن الاغتصاب، دون وجود أي دليل واحد على براءتهم.

وأصبح العديد يرى أن هذه المنظمة المذكورة، تصب تركيزها الكامل في القارة السمراء على المغرب، حيث أنها تعمل ليل نهار على تبخيس إنجازات المغرب من خلال نشر المغالطات والاتهامات المجانية والتي لا يقبلها المنطق، فقط لأن المملكة تسير على الطريق الصحيح والذي لا محالة يزعح العديد من الدول.

ويرى العديد من المتتبعين أن منظمة هيومن رايتس ووتش أصبحت ”ديكتاتورية”، خاصة وأنها لجأت إلى فرض الرقابة على الصحفيين وانتقاد خطهم التحريري خاصة الذي لا يتماشى مع أهداف من يمولون هذه المنظمة، لتضرب بذلك عرض الحائط جميع الضوابط والحقوق التي تتمتع بها المؤسسات الصحفية، فقط لكون هيومن رايتس ووتش منزعجة من العديد من المقالات التي تكشف حقيقة مجموعة من المرتزقة من أزلام هذه المنظمة والذين يتخذون من النضال مهنة يتطاولون بها على المؤسسات والأشخاص بمواقع التواصل الاجتماعي تحت غطاء حرية التعبير، بينما يصادرون نفس الحق للآخرين ويصنفونه في خانة التشهير بمساعدة من هيومن رايس ووتش.

وتعاني هذه المنظمة من العديد من المشاكل بعدد من الدول، بسبب أساليبها الخبيثة والهجومية، حيث أنها متهمة بالعمل على نصرة دول على حساب أخرى، لكون تقاريرها لا تزال وفية لنهجها المتحامل من خلال بث الأكاذيب والمغالطات وفي تكرار بئيس لأسطوانة الاتهامات الجاهزة المشروخة، ما يبين خبث نوايا من يسيرون هذه المنظمة.

زر الذهاب إلى الأعلى