بعد مقاطعة المغاربة لمحلاتهم.. الإخوة زعيتر يلجؤون لأساليب “الإغراء” لجلب الزبائن (صور+فيديو)

سال مداد كثير وتواترت الأحاديث حول الخرجات الاستعراضية التي ما فتئ يقوم بها الإخوة زعيتر على منصات التواصل الاجتماعي للتفاخر بمظاهر الغنى حديثي العهد بها.

فالتواضع لم يجد مكانا له في قاموس الإخوة المهووسين بإبراز مظاهر البذخ والترف في كل مكان يحلون به، لكون استعراضاتهم الافتراضية منذ سنوات تبرهن بالملموس أننا أمام أشخاص مسلوبي الإرادة أمام المال والسلطة.

فمن أجل جذب الزبناء الذين أعلنوا مؤخرا مقاطعة محالاتهم بمارينا سلا، قام اصحاب “رويال دوناتس” و “رويال برجر” و”شيري، شيري” بتنظيم مسابقة جديدة للفوز باربع أجهزة “بلاي ستيشن”، حيث قام عمر زعيتر بتصوير نفسه عمداً عند اقتناءها من الوراء وذلك لاظهار قميصه ذو الألوان النسائية الذي يحمل بالخط العريض أسم “فيرزاتشي” وهي شركة أزياء إيطالية فاخرة.

بدوره قام أبو بكر زعيتر عبر خاصية الستوري بحسابه الشخصي على الإنستغرام بإضافة أحذية نسائية من النوع الفاخر تعود لمجموعة دار الأزياء “فالنتينو” إلى المسابقة، وحتى تذاكر VIP تعود لمباراة المغرب ضد جمهورية الكونغو الديمقراطية بمدينة الدار البيضاء، مهداة من طرف الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لاخوة زعيتر، ما يجعلنا نتساءل حول اطلاع هذه الأخيرة عن كون التذاكر المهداة ستتحول لأداة ترويجية لجذب الزبائن.

.

 

يبدو أن الإخوة زعيتر يفتقرون إلى الزبائن، الشيء الذي يدفعهم إلى تنظيم مسابقات أملاً في عودة الإكتظاظ إلى محلاتهم التجارية. فبمجرد انتهاء عرض الإطلاق الأولي، واختفاء فضول المتتبعين ورغبتهم في مقابلة هؤلاء “الرياضيين”، لم يعد أحد يرتد إلى مقاهيهم إلا بعض المراهقين الراغبين في احتساء الشيشة خلسة عن آبائهم!

زر الذهاب إلى الأعلى