الأميرة للا حسناء تترأس حفل تدشين “دار التازي” ومؤسسة “روح فاس”

ترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء اليوم الخميس بفاس، حفل تدشين “دار التازي” مقر جمعية فاس-سايس للتنمية الثقافية والاجتماعية والاقتصادية ومؤسسة “روح فاس”.

ولدى وصولها ل”باب البطحاء” بفاس، استعرضت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء تشكيلة من القوات المساعدة أدت التحية، قبل أن يتقدم للسلام على سموها وزير الشباب والثقافة والتواصل محمد المهدي بنسعيد، ووالي جهة فاس مكناس السعيد زنيبر، ونائب رئيس مجلس جهة فاس مكناس يونس الرفيق ورئيس جماعة فاس عبد السلام البقالي والمدير العام لوكالة التنمية ورد الإعتبار لمدينة فاس فؤاد السرغيني.

كما تقدم للسلام على سموها رئيس مقاطعة فاس المدينة ياسر جوهر، ورئيس جمعية فاس-سايس للتنمية الثقافية والاجتماعية والاقتصادية عمر المراكشي، ورئيس مؤسسة “روح فاس” عبد الرفيع زويتن، بالإضافة إلى أعضاء عن مجلسي إدارة جمعية فاس سايس ومؤسسة “روح فاس”.

وبعد قطع الشريط الرمزي إيذانا بتدشين هذا المقر، قدمت لصاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء شروحات حول مشروع إعادة تهيئة مقر مؤسسة “روح فاس” وجمعية فاس-سايس الذي هم تقوية الأساسات والهياكل، وترميم التغليفات الخشبية والزخارف الجبسية والزليج وإعادة تهيئة المساحات الخضراء.

وبلغت تكلفة أشغال إعادة تأهيل هذا المقر، الذي تم تأسيسه في بدايات القرن الـ20 ويمتد على مساحة 6708 مترا مربعا نحو 23,62 مليون درهم.

وبهذه المناسبة، قامت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء بزيارة قاعة عبد الكريم الرايس وقاعة مولاي علي الصقلي وفضاء الإبداع وقاعة أحمد الطيب العلج.

زر الذهاب إلى الأعلى