بعد صراع طويل مع المرض.. المخرج والممثل المغربي محمد عاطفي في ذمة الله

علم من مصادر إعلامية متطابقة، أن الممثل والمخرج محمد عاطفي قد أسلم الروح إلى بارئها أمس الخميس، وذلك بعد صراع طويل مع مرض عضال لم ينفع معه علاج.

هذا ونعى الممثل والمخرج رشيد الوالي أمس الخميس، الفقيد على صفحته الرسمية على انستغرام جاء فيها:” توفي قبل قليل المخرج والأب الروحي لي شخصيا محمد عاطفي، بعد دخوله المستشفى بدقائق. إنا لله وإنا إليه راجعون. معذرة لن أتكلم أكثر فصدمتي كبيرة . وسوف أعود للحديث عنه لاحقا . عزائي لعائلته الصغيرة والكبيرة . ويكفي أن أقول رحل مبدع ومخرج مسلسل سرب لحمام إنا لله وإنا إليه راجعون”.

بدورها، نعت النقابة المهنية لحماية ودعم الفنان وفاة الفقيد بتدوينة جاء فيها:”علمنا ببالغ الحزن والأسى، نبأ وفاة المشمول بعفو الله الفنان المغربي المخرج والممثل القدير محمد عاطفي، وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم النقابة المهنية لحماية ودعم الفنان إلى أسرة الفقيد بأحر التعازي راجين من الله أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أسرته الكبيرة والصغيرة وذريته الصبر والسلوان”.

وللراحل باع فني طويل ورصيد محترم من المسلسلات المغربية التي اشرف على إخراجها، على غرار إنسان في الميزان”، “الوصية”، “الأبرياء “، ” الطريدة”، ” المصابون”، ثم سلسلة من الأفلام التلفزية ك ” غريب في الحي “، “حكاية زروال”، “حصاد الخطيئة” و”البطاقة”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى