مفاجأة تبون لأبناء الجزائريين خلال الدخول المدرسي 2022-2023.. إلي أي طبقة اجتماعية تنتمي يا تلميذ !!

مع انطلاق عملية التسجيل وإعادة التسجيل الخاصة بالدخول المدرسي 2022-2023، تفاجأ أولياء أمور التلاميذ بالجزائر، من سؤال غريب تتضمنه بطاقة التسجيل المدرسي، حيث أصبح لزاما عليهم تحديد الوضعية العائلية عبر اختيار واحدة من الخيارات الثلاثة المتاحة.

وبالنسبة لنظام تبون المفلس، فقد اختزل طبقات شعبه في الغنية والمتوسطة والفقيرة، متناسيا أن الأغلبية الساحقة قد هوت بفعل الأزمات الاجتماعية الخانقة المتعاقبة على البلاد، إلى الطبقة الفقيرة جدا.

جهل مبين بواقع مجتمعه المفقر، دفع رواد وسائط التواصل الاجتماعي بالجزائر إلى التعبير عن سخطهم من مستجدات الدخول المدرسي الحالي، بالتأكيد على أن جل الجزائريين سيتجاوزون الإجابة على هذا السؤال البليد، بيد أن معظم الساكنة فقيرة جدا، وهو الخيار الغير متاح ضمن خيارات بطاقة التسجيل المدرسي.

فيما ذهب آخرون، إلى اعتبار السؤال ينطوي على حمولة إقصائية واضحة، بحيث لا يخجل نظام الكابرانات من تصنيف أبناء الجزائريين بالاحتكام فقط إلى معيار المستوى الاجتماعي، وهو ما قد يخلق الفتنة بين العائلات الجزائرية وأطفالهم. أكثر من ذلك، يتابع نشطاء الشبكات الاجتماعية، قد نشهد في القادم من السنوات تمييزا واضحا في جودة المنظومة التعليمية على أساس الوضعية الاجتماعية وليس الاستحقاق والكفاءة.

زر الذهاب إلى الأعلى