تحسن سعر صرف الدرهم أمام الأورو بنسبة 0,18 في المائة ما بين ماي ويونيو

أفاد بنك المغرب بأن سعر صرف الدرهم بقي شبه مستقر مقابل الدولار الأمريكي، وارتفع بـ0,18 في المائة مقابل الأورو، وذلك خلال الفترة ما بين ماي ويونيو الماضيين.

وأوضح البنك المركزي، في نشرته الشهرية حول الظرفية الاقتصادية والنقدية والمالية، أنه “بين شهري ماي ويونيو 2022، انخفض سعر صرف الأورو بنسبة 0,16 في المائة مقابل الدولار الأمريكي. وفي سوق الصرف الوطنية، بقي الدرهم شبه مستقر مقابل الدولار وارتفع بـ0,18 في المائة مقابل الأورو”.

وأضاف المصدر ذاته، أنه فيما يتعلق بعمليات المناقصة بالعملة الصعبة لبنك المغرب مع البنوك، فإنه لم يتم إجراء أي عملية منذ دجنبر الماضي.

وعلى مستوى السوق البنكية، بلغ حجم تبادل العملات مقابل الدرهم 33,7 مليار درهم في ماي 2022، أي بزيادة قدرها 15,1 مليار درهم من سنة إلى أخرى..

وفي ما يتعلق بمعاملات البنوك مع الزبائن، فقد بلغ حجمها 32,5 مليار درهم بالنسبة للمشتريات نقدا و24,6 مليار درهم للمشتريات الآجلة، مقابل 28,9 مليار درهم و16,3 مليار درهم على التوالي قبل سنة.

وبخصوص المبيعات، فقد همت مبلغ 40,3 مليار درهم بالنسبة للعمليات نقدا و5,1 مليار درهم للعمليات الآجلة، بعد 29,1 مليار درهم و2,2 مليار درهم على التوالي.

وهكذا، فقد سجل الوضع الصافي للصرف لدى البنوك عجزا ب 3,4 مليار درهم متم ماي بعد 3,7 مليار درهم متم أبريل المنصرم.

زر الذهاب إلى الأعلى