اجتماع مُرتقب لأحزاب الأغلبية الحكومية في يوليوز المقبل وهذه أبرز الملفات المطروحة

يُرتقب أن تعقد الأحزاب الثلاثة المشكلة للأغلبية الحكومية، برئاسة عزيز اخنوش رئيس الحكومة، لقائها الدوري في الأسبوع الأول من شهر يوليوز المقبل.

وأوضح الناطق الرسمي باسم الحكومة والوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان، مصطفى بياتاس، يوم أمس الخميس، ضمن الندوة الأسبوعية التي أعقبت اجتماع الحكومة الأسبوعي، أن اجتماع الأغلبية الحكومية سيكون في الأسبوع الأول من يوليوز المقبل، حيث ستلتئم أحزاب الأغلبية لمناقشة جملة من القضايا وعدد من المستجدات التي تطبع المشهد السياسي بالمغرب.

وبحسب “ميثاق الأغلبية” الموقع بين الأحزاب الثلاثة في دجنبر من السنة الماضية، تعقد هيئة رئاسة الأغلبية الحكومية اجتماعا دوريا مرة في الشهر على الأقل، لتقييم مراحل تنفيذ البرنامج الحكومي، وتتبع خطوات تنزيله، ودراسة القضايا الوطنية الكبرى ومستجدات الساحة السياسية.

وكانت الأغلبية الحكومية قد اجتمعت في أول لقاء لها بمقر حزب التجمع الوطني للأحرار، ثم عقد اللقاء الثاني بمقر حزب التجمع الوطني للأحرار قائد التحالف الحكومي، ويرتقب انعقاد اللقاء الثالث بمقر حزب الاستقلال بداية شهر يوليوز المقبل.

زر الذهاب إلى الأعلى