انهالت بالسب والشتم على المغاربة.. “روتيني اليومي” يطيح باليوتوبر نادية المراكشية وابنتها القاصر (فيديو)

كلام بذيء واستعراضات فاضحة لمفاتن جسد ابنتها القاصر، ثم سب وشتم في حق المغاربة بدعوى أنهم لم يقدموا لها يد العون لمواجهة ظروفها الصعبة هي وابنتيها، تمادت اليوتوبر “نادية المراكشية” رفقة ابنتها القاصر البالغة من العمر 16 سنة في تصوير فيديوهات تتضمن مشاهد شبه إباحية لإغراء المتابعين وبالتالي تحقيق أكبر قدر ممكن من عائدات إعلانات اليوتوب.

وبسبب فيديو السب والشتم، تم اعتقال اليوتوبر المذكورة وابنتها القاصر، التي بررت دوافعهما وراء تصوير الفيديو بكونهما لا يخشيان السجن لأنهما مرا من ظروف مادية صعبة.

زر الذهاب إلى الأعلى