عشرات القتلى من المصلين في هجوم على كنيسة في نيجيريا

هاجم مسلحون الأحد كنيسة كاثوليكية في ولاية أوندو في جنوب غرب نيجيريا ما أسفر عن مقتل “العديد” من المصلين، وفقا للحكومة والشرطة.

ووقع الهجوم خلال القداس الصباحي في كنيسة القديس فرنسيس الكاثوليكية في مدينة أوو في جنوب غرب نيجيريا والتي نجت نسبيا من هجمات الجهاديين والعصابات الإجرامية النشطة في مناطق أخرى من البلاد.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي لم تعرف حتى الآن دوافعه وعدد القتلى الذين سقطوا فيه. لكن الرئيس محمد بخاري أدان “جريمة القتل الشنعاء في حق المصلين”.

ودعا أولواروتيمي أكريدولو حاكم ولاية أوندو في بيان، قوات الأمن إلى العثور على المهاجمين بعد هذا “الهجوم السافر والشيطاني”.

وبحسب الناطقة باسم شرطة الولاية إبوكون أودونلامي، تمت مهاجمة الكنيسة بالأسلحة النارية والمتفجرات.

وأوضحت لوكالة فرانس برس “ما زال من المبكر تحديد عدد القتلى. لكن العديد من المصلين لقوا حتفهم وأصيب آخرون في الهجوم”.

وأفاد شاهد ذكر اسمه الأول فقط أبايومي لوكالة فرانس برس أن ما لا يقل عن 20 مصليا قتلوا في الهجوم. وقال “كنت مارا في الحي عندما سمعت ذوي انفجار قوي وطلقات نارية داخل الكنيسة”.

وأضاف أنه شاهد خمسة مسلحين على الأقل داخل الكنيسة قبل أن يلوذ بالفرار للاختباء.

زر الذهاب إلى الأعلى