فرنسا.. تنظيم قنصلية متنقلة لفائدة المغاربة المقيمين في أرديش

نظمت القنصلية العامة للمغرب في مونبلييه، نهاية الأسبوع المنصرم، قنصلية متنقلة لفائدة أفراد الجالية المغربية المقيمين في مقاطعة أرديش.

ويندرج تنظيم هذه القنصلية المتنقلة بأرديش، التي تقع على بعد أزيد من 200 كلم من مونبلييه، في إطار سياسة القرب الذي تنهجها وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين في الخارج، تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية.

وأوضح بلاغ للقنصلية العامة لمونبليي أن الفرق القنصلية في مونبليي انتقلت إلى مدينة بريفاس لتقديم كافة الخدمات القنصلية والإدارية، في سياق مبادرة للقرب تنظم قبل أيام قليلة من إطلاق عملية “مرحبا 2022″، مبرزا أنها لقيت استحسانا كبيرا من قبل الجالية المغربية المقيمة في أرديش ومنطقتها.

وأضاف أن هذه القنصلية المتنقلة، التي نظمت في جو من التضامن وروح الوطنية التي عبر عنها ممثلو الجمعيات ومتطوعون من هذه الدائرة، أتاحت أيضا فرصة للتبادل والمشاركة، مما يتيح للمواطنين الاستفادة من هذه الخدمات بالقرب من مكان إقامتهم.

وتشكل هذه القنصلية بمقاطعة أرديش، المحطة الثانية بعد تلك التي تم إجراؤها في لوزير في مارس الماضي، ومن المتوقع تنظيم محطة ثالثة في غضون أيام قليلة في بربينيان، في جبال البرانس الشرقية.

زر الذهاب إلى الأعلى