برنامج وثائقي يميط اللثام عن فساد جبهة البوليساريو الانفصالية وجرائمها ضد الإنسانية

عرى برنامج وثائقي جبهة البوليساريو الانفصالية وأماط اللثام عنها، حيث تعي هذه الجبهة على وقع فساد ومخدرات وإرهاب واغتصاب وإبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية.

وتمكن البرنامج، الذي أعدته قناة i24 news، من الحصول على شهادة فتاة تقول إنها ضحية اغتصاب بطلها زعيم الكيان الوهمي المدعو إبراهيم غالي، حيث أضافت أن هذا الأخير اعتدى عليها وتسبب لها في نزيف حاد بفعل الاعتداء الجنسي.

كما أوضح الوثائقي مسألة حصول زوجات ممثلي الجبهة على مبالغ مالية ضخمة أسبوعيا دون موجب حق؛ فيما يعيش المحتجزون بـ”مخيمات العار” على وقع الفقر والجوع والتعذيب الجسدي والنفسي.

كما أكد البرنامج المذكور، أيضا، أن مساعدات الأمم المتحدة وأوروبا والجمعيات الحقوقية…، ينتهي بها المطاف في جيب ابراهيم غالي وأصدقائه، فيما تحرم الساكنة المحتجزة منها ما يجعلها تعاني الويلات.

ولم يقف البرنامج الوثائقي إلى هذا الحد فقط؛ بل تمكن من الحصول على شهادة مهرب بإسبانيا يعمل لصالح ميليشيات البوليساريو.

وكشف المهرب ذاته، على أنه ممنوع عليه أن يطرح أي سؤال لما يُطلب منه إيصال جوازات سفر وأموال لممثلين عن الجبهة الوهمية القاطنين في الجزائر.

الفيديو أسفله للبرنامج كاملا:

زر الذهاب إلى الأعلى