القضاء يتحفظ على ممتلكات عمدة مراكش السابق بلقايد والبرلماني بنسليمان بتهمة تبييض الأموال على خلفية قضية صفقات “كوب 22”

أكدت مصادر محلية، حول الإشتباه في تورط محمد العربي بلقايد العمدة السابق لمراكش ونائبه الأول يونس بنسليمان في جناية تبييض الأموال.

وشددت ذات المصادر، على أن الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بمراكش عجل بمسطرة الإجراء التحفظي على ممتلكاتهما مع عدم التصرف فيها إلى حين انتهاء الأبحاث القضائية الجارية، والتي تخص خروقات كبرى.

ووفق المصادر ذاتها، فإن العربي بلقايد كان بصدد بيع منزله المتواجد بالمحاميد مقاطعة المنارة الا انه تفاجأ بأن المنزل رهن الإجراء التحفظي المذكور.

هذا فيما فطن يونس بنسليمان بحكم كونه يمتهن مهنة المحاماة، للإجراء المذكور و قام ببيع عدة املاك تخصه منذ مدة بما فيها مقهى تتواجد بالحي الشتوي مقاطعة جيليز مراكش.

زر الذهاب إلى الأعلى