هذا ما قررته ابتدائية فاس بخصوص قضية الفتاة التي حرضت كلبها الشرس على قتل قط صغير

قامت غرفة الجنح التلبسية بابتدائية فاس، مساء أمس، بتأخير محاكمة فتاة عشرينية حرضت كلبها الشرس على قتل قط صغير ووثقت ذلك في فيديو تم تداوله على نطاق واسع، ما أثار غضب فعاليات ومدونين هاجموها مطالبين بمحاكمتها بسبب هذا الفعل الذي أقدمت عليه.

وأمهلت الغرفة المتهمة التي تابعتها النيابة العامة في حالة سراح مؤقت، شهرا لتعيين محام للدفاع عنها في الملف الرائج الذي تتابع فيه لأجل جنحة “القتل بغير ضرورة لحيوان مستأنس”، بعدما أحيلت على النيابة العامة بنفس المحكمة في الرابع من ماي الجاري بعد انتهاء البحث معها.

وقد تم الاستماع إلى الفتاة في محضر رسمي بعد تداول شريط فيديو يوثق لقتل القط، قبل إحالتها بعد انتهاء المسطرة القانونية على النيابة العامة التي متعتها بالسراح المؤقت وتابعتها لأجل الجنحة المذكورة وأحالتها على أول جلسة لمحاكمتها زوال أمس الإثنين في ملف جنحي تلبس سراح.

وقد أثار تداول شريط الفيديو الموثق لقتل القط من طرف الكلب، ردود فعل غاضبة في صفحات التواصل الاجتماعي، فيما خرجت الفتاة بتوضيح نفت فيه أن تكون جلبت قططا لكلبها لقتلها، مؤكدة أن دافعها فقط استئناسه على القطط كي لا يفتك بها.

زر الذهاب إلى الأعلى