بمناسبة عيد الفطر.. السماح لنزلاء المؤسسات السجنية بتلقي قفة المؤونة ابتداء من ثاني أيام العيد

أعلنت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج أنه بمناسبة عيد الفطر السعيد، سي سمح للنزلاء بتلقي قفة المؤونة من طرف ذويهم وأقربائهم، وكذا أعوان التمثيل الدبلوماسي والقنصلي بالنسبة للسجناء الأجانب ابتداء من ثاني أيام العيد ولمدة أسبوع فقط.

وأوضحت المندوبية، في بلاغ لها، أنه “بمناسبة عيد الفطر السعيد، وترسيخا لمقتضيات قرار المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج باستثناء الأعياد الدينية من قرار المنع النهائي لقفة المؤونة، نظرا لما لهذه المناسبة من وقع إيجابي على نفسية النزلاء ومن دور في توثيق الروابط التي تجمعهم بعائلاتهم، تعلن المندوبية العامة أنه سيسمح للنزلاء بتلقي قفة المؤونة من طرف ذويهم وأقربائهم، وكذا أعوان التمثيل الدبلوماسي والقنصلي بالنسبة للسجناء الأجانب ابتداء من ثاني أيام العيد ولمدة أسبوع فقط، وفق برمجة زمنية معدة من طرف إدارة المؤسسة السجنية، مع مواصلة البرنامج العادي للزيارة العائلية”.

وأضافت أن المؤسسات السجنية ستعمل على منح جميع التسهيلات اللازمة لنزلائها للاتصال بعائلاتهم من أجل إخبارهم بالموعد المحدد والشروط المطلوبة لإدخال المؤونة الغذائية.

وأهابت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج بجميع عائلات النزلاء “الانخراط الجدي والمسؤول والمساهمة الفعالة لإنجاح هذه العملية، دون محاولة استغلالها لتسريب كل ما من شأنه أن يهدد أمن وسلامة المؤسسة السجنية، مع الالتزام التام بالإجراءات الاحترازية والوقائية من فيروس كوفيد- 19”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى