عبد المجيد تبون يهاجم إسبانيا بسبب دعمها الحكم الذاتي في الصحراء المغربية

تحدث الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، لأول مرة، على الموقف الجديد من الدعم الإسباني لمقترح المغرب للحكم الذاتي في الأقاليم الجنوبية، كحل واقعي للنزاع المفتعل في الصحراء المغربية.

وأوضح عبد المجيد تبون، مساء يوم السبت في مقابلة تلفزيونية، أن التحول في موقف إسبانيا تجاه قضية الصحراء “غير مقبول أخلاقيا وتاريخيا”.

وأكد تبون أن للجزائر علاقات طيبة مع إسبانيا، لكن الموقف الأخير لرئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز من القضية “غيّر كل شيء”.

وعلى الرغم من تصريحاته، إلا أن تبون بدا متشبثا بالعلاقات مع إسبانيا، حيث أكد أن بلاده “لن تتخلى عن التزامها بتزويد إسبانيا بالغاز مهما كانت الظروف”.

وأضاف الرئيس الجزائري: “لن نتدخل في الأمور الداخلية لإسبانيا، ولكن الجزائر كدولة ملاحظة في ملف الصحراء، وكذا الأمم المتحدة، تعتبر أن إسبانيا القوة المديرة للإقليم طالما لم يتم التوصل لحل لهذا النزاع”.

كما طالب تبون “بتطبيق القانون الدولي حتى تعود العلاقات إلى طبيعتها مع إسبانيا التي يجب ألا تتخلى عن مسؤوليتها التاريخية، فهي مطالبة بمراجعة نفسها”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى