الاستخبارات الأمريكية تتجسس على المسلمين من خلال تطبيقات خاصة بالصلاة والقرآن ورمضان

كشفت شركة غوغل تجسس الاستخبارات الأمريكية على المسلمين من خلال تطبيقات خاصة بالصلاة والقرآن ورمضان.

وأوضحت الشركة في تحذير لها، أن هناك عشرات التطبيقات التي زرعت بها برمجيات تجسس خبيثة اخترقت هواتف المستخدمين من المسلمين، تستهدف جمع معطيات حساسة عنهم، من بينها معطياتهم الشخصية ومواقع تواجدهم، حيث تصل برمجية التجسس إلى عناوين بريدهم الإلكتروني والرسائل التي يتبادلونها وأرقام الهواتف والأسماء والجي بي اس الخاص بالمستخدم.

وأوضحت شركة غوغل، في تحذير لها أنها اكتشفت ثغرات تجسس بمجموعة من التطبيقات تستهدف تجميع بيانات المستخدمين، غالبيتها تهم تطبيقات للصلاة والآذان ورمضان والقرآن، وهي تطبيقات خاصة بالمسلمين.

وزرعت برمجيات التجسس في تطبيقات تتعلق بصلاة المسلمين، حيث أوضحت المعطيات المنشورة على مجموعة من المواقع الأمريكية أن بعض هذه التطبيقات، خاصة المتعلقة بالصلاة تم تحميلها على أكثر من 10 ملايين جهاز، وهو تطبيق يتعلق بمواعيد الآذان، بالإضافة إلى تطبيقات خاصة برمضان 2022 والقرآن الكريم، تم تحميلها من قبل أزيد من مليون مستخدم لكل منها.

وفي تفاصيل هذه الاختراق لتطبيقات يستخدمها المسلمون، فإن الأمر يتعلق بشركة “ميجرمنت سيستمز”، التي يوجد مقرها ببنما، وهي ترتبط في عملها بمقاول يعمل في مجال الاستخبارات الإلكترونية في فيرجينيا، يعمل لصالح وكالات الأمن القومي الأمريكي.

وكشفت الصحف الأمريكية التي نقلت الخبر أن هذه الشركة البانامية قد دفعت للمطورين في جميع أنحاء العالم لإضافة كود خاص بتطبيقاتهم، يسمح بالتجسس على المستخدمين، وهو الكود الذي يسمح باختراق الهواتف والتجسس عليها، بعد تحميل التطبيقات، خاصة التي تستهدف المسلمين.

وأوضحت غوغل أنه قد تمت إزالة التطبيقات التي تحتوي على هذا الكود الخاص بالتجسس من البرمجيات التي تم استهدافها من قبل الشركة البانامية لصالح وكالة الاستخبارات الأمريكية.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى