إسبانيا توقف عصابة متخصصة في صنع قوارب فائقة السرعة لنقل المخدرات بحرا

أعلنت الشرطة الإسبانية الثلاثاء أنها فككت عصابة متخصصة في صنع قوارب فائقة السرعة لنقل المخدرات عن طريق البحر.

وأشارت الشرطة في بيان إلى أنها أوقفت 22 شخصا وضبطت 20 قاربا خلال عمليات تفتيش في مدن بونتيفيدرا ولاكورونيا (شمال) ومدريد، وسالامانكا (شمال غرب مدريد)، وبرشلونة (شمال شرق) وكذلك في شمال البرتغال.

وأوضحت أن المنظمة الإجرامية كانت متخصصة في “تصنيع وتطوير قوارب عالية السرعة كانت تستخدم بعد ذلك لإدخال كميات كبيرة من المخدرات عن طريق البحر”.

وتظهر صور عرضتها الشرطة حظيرة كبيرة تضم الكثير من هياكل القوارب المنقلبة، إضافة إلى فتحات مصممة لإخفاء المخدرات مباشرة في هيكل القوارب.

وأوضحت الشرطة أن من بين أفراد المجموعة أشخاصا “ذوي كفاءة عالية” في تصنيع هذه القوارب من “النوع المحظور”.

وبمجرد تجهيزها، كانت القوارب ت نقل إلى “أماكن مختلفة” في شبه الجزيرة الايبيرية، قبل استخدامها في نقل المخدرات “في المنطقة الجنوبية من إسبانيا”.

وتشكل إسبانيا نقطة الدخول الرئيسية للمخدرات في أوروبا، نظرا لقربها من شمال إفريقيا حيث تنشط عصابات تهريب القنب الهندي، ولارتباطها بأميركا الجنوبية حيث منشأ الكوكايين.

زر الذهاب إلى الأعلى