إعفاء رئيسة جامعة الحسن الأول بسطات بسبب قضية الجنس مقابل النقط

قام وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد اللطيف ميراوي، اليوم السبت 16 أبريل، بإصدار قرار إعفاء رئيسة جامعة الحسن الأول بسطات، وذلك على إثر ما أصبح عرف إعلاميا بفضيحة الجنس مقابل النقط، والتي أطاحت بعدد من الأساتذة داخل الجامعة.

ووفق مصادر مطلعة، فقد تلقت رئيسة جامعة الحسن الأول بسطات قرار إعفائها مساء اليوم السبت 16 أبريل.

يشار إلى أن جامعة الحسن الأول بسطات تحولت إلى قبلة للباحثين على الخبر ضمن واقعة ألقت بظلالها على المشهد الجامعي محليا ووطنيا، بعد تفجير قضية ما عرف بـ”فضيحة الجنس مقابل النقط”، والتي أثرت سلبا على السير العادي بهذه المؤسسة الجامعية.

هذا وقدقد خلفت ردود أفعال بين أساتذة وطلبة طالبوا بحماية الجامعة من كل أشكال الاستهداف حفاظا على كرامة الطالب والاستاذ معا، وتثمينا للمجهودات المبذولة من جهة، لإضفاء نوع من الشرعية والمصداقية للدبلومات الممنوحة لتعزيز المنافسة الشريفة لأصحابها حين مشاركاتهم في مباريات بجامعات أخرى.

زر الذهاب إلى الأعلى