أوليفيي باراتيلي: الصحافة الفرنسية تحور النقاش بعد ثبوت عدم ضلوع المغرب في استخدام برنامج بيغاسوس (فيديو)

أوضح أوليفيي باراتيلي، المحامي الموكول له الترافع لصالح المغرب في مواجهة مزاعم التجسس عبر برنامج بيغاسوس الإسرائيلي، أن الصحافة الفرنسية تحاول التنصل من المسؤولية، في ظل انعدام الأدلة التي قد تشكل عناصر إدانة محتملة للمغرب في هذه القضية.

والحال كذلك، يضيف باراتيلي، فلا معنى لحملات التشهير الرامية إلى النيل من سمعة المغرب، في محاولة يائسة للتغطية على عدم مصداقية الجهات الإعلامية المروجة لمزاعم التجسس ضده، على غرار “لو موند”، “ميديابار”، راديو فرانس” وغيرها من المنابر التي نشرت شهر يوليوز الماضي، اتهامات مغلوطة باستعمال المغرب لبرنامج التجسس الإسرائيلي بيغاسوس، تحاول جاهدة تحوير اتجاه النقاش وتفادي الغوص فيه، بعدما أكدت التحقيقات في فرنسا أن المغرب لا علاقة له بمزاعم قضية بيغاسوس”.

وخلص ذات المتحدث، إلى أن واقعة ترويج الأكاذيب بخصوص لجوء المغرب إلى هذا البرنامج للتجسس على أشخاص بعينهم ورمي الأجهزة الأمنية بتهم جاهزة، هو محط متابعات قضائية بتهم التشهير قد تصل إلى إدانات جنائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اثنا عشر − 7 =

زر الذهاب إلى الأعلى