أزمة الزيت الخانقة تصل محلات صنع “السفنج” بالجزائر ومهنيو القطاع يوجهون رسالة للحكومة “نبغيو نخدمو في الوظيفة العمومية”

أزمة زيت المائدة المستشرية في مختلف الولايات الجزائرية لم تترك قطاعا إلا وأثرت عليه، هذه المرة خرج أصحاب محلات “السفنج” بالجزائر يشتكون من ندرة مادة الزيت التي لا غنى عنها لقلي الفطائر.

وبحسب تصريحات المهنيين، ندرة الزيت والارتفاع الصاروخي في أسعارها دفعهم إلى شراء عبوات من سعة لتر واحد لتقنين استعمالها، بعدما اعتادوا شراء كميات كبيرة بالنظر إلى كثرة استعمالها في قلي الفطائر. وفي تصريح آخر، طالب أحد المهنيين من الحكومة بدمجهم في الوظيفة العمومية لأن لا آفاق واضحة للقطاع بعد الأزمة الاجتماعية والاقتصادية التي غرقت فيها البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة عشر − إحدى عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى