خبير في الاقتصادي الاجتماعي يبرز أهمية الحصيلة الأمنية المطمئنة للمواطن والسائح والمستثمر بالمغرب (فيديو)

في حديثه مع قناة ”ميدي1 تي في”، أشاد الخبير في الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، عبد العزيز الرماني، بالمقاربة التواصلية التي تنهجها المديرية العامة للأمن الوطني.

وشدد ذات المتحدث للقناة على أهمية تقديم حصيلة عملها لسنة 2021، مؤكدا على أن هذه المؤسسة الأمنية المغربية أعطت إشارات قوية ضمن حصيلتها لدورها في حفظ الأمن وسلامة المواطنات والمواطنين، تعزيزا لشعور المغاربة بالأمن، كما تبرهن على حكامة التدبير الأمني وتنفيذ مخططات الدولة.

كما أكد عبد العزيز الرماني في ذات السياق على أن العنصر الأمني لا غنى له في أمن واستقرار ونمو وتطور الدول، مشيرا إلى أن هذه الحصيلة تستدعي استحضار صورة الوطن سواء على المستوى الداخلي أو الخارجي، وقدرته على تدبير قطاعاته، وضمان سلامة مواطنيه ليلا ونهارا، مبرزا جهود المديرية العامة للأمن الوطني في محاربة الجريمة والقضاء عليها.

وفي سياق متصل، أشار الخبير، إلى الأمن الاقتصادي والاجتماعي والصحي، والذي بذل فيه الأمن الوطني أدوارا هامة وكبيرة، بحيث لا يمكن تطور أي بلاد إلا بوجود العنصر الأمني الذي يوفر الشروط الأمنة لرقي المجتمعات والدولة، لأنه الخطوة الأولى للتنفيذ والضبط والزجر، مردفا أن الجهاز الأمني المغربي متموقع دوليا وله صورة تؤهله ليكون مساعدا للدول الأخرى في الجانب الاستخباراتي والمعلوماتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثمانية + إحدى عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى