بباريس.. تحرير 378 محضراً ضد مشجعي فريق كرة القدم الجزائري لانتهاكهم النظام العام

شهدت العاصمة الفرنسية باريس، مساء أمس السبت، مواجهات بين الشرطة الفرنسية والجماهير الجزائرية عقب نزولهم للشوارع احتفالاً بفوز منتخبهم ببطولة كأس العرب بعد تغلبه على المنتخب التونسي في المباراة النهائية لكأس العرب التي أقيمت في قطر.

بدأت المواجهات بين الشرطة الفرنسية والجمهور الجزائري في شارع الشانزليزيه والشوارع المحيطة به في باريس، بينما كان يحتفل بفوز المنتخب بالبطولة، حيث كانت التعزيزات الأمنية المشددة تنتظر نزلوهم، على خلفية قرار صادر من قيادة شرطة مدينة باريس بحظر الاحتفال في شارع الشانزليزيه.

وجاء قرار الشرطة على خلفية أعمال عنف وقعت الأسبوع الماضي من جماهير الجزائر في الشانزليزيه، عند نزولهم للتضامن مع فريقهم والاحتفال، إلا أن الجماهير المؤيدة للجزائر كسرت القرار ونزلت أمس أي بعد قرار المنع بأيام، ما قاد جهاز الشرطة إلى تكثيف التواجد الأمني تحسباً لأعمال عنف وتخريب قد تحدث.

وبدورها، أفادت شرطة باريس على “تويتر” بأنها حررت 378 محضراً ضد مشجعي فريق كرة القدم الجزائري لانتهاكهم النظام العام كما تم تم اعتقال 25 أخرين.

وحذرت الشرطة المشجعين من التجمعات الكبيرة في وسط المدينة، ومع ذلك توافدوا على الشانزليزيه وبدأوا في إلقاء المفرقعات على الشرطة التي ردت بتفريقهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى