بنك المغرب: الدرهم شبه مستقر مقابل الدولار خلال الفترة ما بين 7 و13 مارس الجاري

أفاد بنك المغرب بأن سعر صرف الدرهم ظل شبه مستقر مقابل الدولار الأمريكي، وانخفض بنسبة 0,55 في المائة مقابل الأورو، خلال الفترة من 07 إلى 13 مارس الجاري.

وأوضح البنك المركزي، في نشرته الأسبوعية الأخيرة، أنه لم يتم خلال هذه الفترة إجراء أي عملية مناقصة في سوق الصرف.

وأورد المصدر ذاته أن الأصول الاحتياطية الرسمية بلغت، بتاريخ 8 مارس الجاري، 362,9 مليار درهم، أي بارتفاع نسبته 0,4 في المائة من أسبوع لآخر، و0,7 في المائة على أساس سنوي.

وضخ بنك المغرب، في المتوسط اليومي خلال الفترة ذاتها، 121,8 مليار درهم، وذلك على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام بقيمة 40,8 مليار درهم، وعمليات إعادة الشراء طويلة الأجل بقيمة 52,9 مليار درهم، وقروض مضمونة بقيمة 28,1 مليار درهم.

وعلى مستوى السوق بين البنوك، بلغ متوسط حجم التداول اليومي 2,5 مليار درهم، بينما بلغ المعدل بين البنوك 3 في المائة في المتوسط.

وخلال طلب العروض ليوم 13 مارس (تاريخ الاستحقاق 14 مارس)، ضخ بنك المغرب مبلغ 46,9 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام. وبخصوص سوق البورصة، انخفض مؤشر “مازي” بنسبة 0,4 في المائة، ليصل أداؤه منذ بداية السنة إلى 6,6 في المائة. ويعكس هذا التطور الأسبوعي، بالأساس، انخفاض مؤشرات قطاعات “البناء ومواد البناء” بنسبة 0,7 في المائة، والصناعة الغذائية بنسبة 1 في المائة، و”النفط والغاز” بنسبة 2,6 في المائة.

وفي المقابل، سجلت مؤشرات قطاعي “شركات التوظيف العقاري” و”الموزعون” ارتفاعا بنسب بلغت تواليا 0,3 و4 في المائة.

وبخصوص الحجم الأسبوعي للمبادلات، فقد بلغ 401,2 مليون درهم، مقابل 1,3 مليار درهم خلال الأسبوع السابق، وتم تحقيقها أساسا بالسوق المركزية للأسهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى