مسؤول: أكثر من 300 آلاف متطوع تبرعوا بدماءهم لإنقاذ منكوبي زلزال الحوز

لا زال العشرات من المواطنين يصطفون على باب المركز “الجهوي لتحاقن الدم” في مراكش، في انتظار الدور للتبرع بالدم، للمساهمة في إنقاذ حياة المصابين من الزلزال، الذي ضرب إقليم الحوز منذ أسبوع.

جميع فئات المغاربة، فتيات وشباب، رجال أمن وطلبة وأطباء، الجميع في هذا المركز يتبرع بدمه لإنقاذ المصابين في المناطق المنكوبة.

محمد سيف السلام، المسؤول عن المركز “الجهوي لتحاقن الدم”، كشف أن الأخير سجل، في اليوم الأول، نحو 820 متبرعا بالدم، وفي اليوم الثاني، استقبل المركز 916 متبرعا، وكذلك في اليوم الثالث، بدأ المركز في تحديد مواعيد مسبقة بعد توفر الكميات الكافية، التي تحقق الاكتفاء لمدة أسبوع، حيث استقبل المركز 516 فردا، وفي اليوم الرابع، استقبل المركز 412 فردا، كما استقبل في اليوم الخامس، 600 فرد.

وبلغ إجمالي المتبرعين أكثر من 300 آلاف متبرع، وفق تصريحات سيف السلام لوكالة “سبوتنيك” ، حيث يعمل المركز، من الساعة 7 صباحا حتى منتصف الليل.

وأضاف الدكتور محمد سيف السلام أن “المستشفيات الميدانية تستقبل المتبرعين أيضا من الجنود والدرك الملكي والمواطنين، وهي تتواجد بالقرب من المناطق المنكوبة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى