حكومة الهند تدرس قرار تعديل اسم الدولة لـ”بهارات” لهذه الأسباب

قالت صحيفة انديا توداي الهندية إن الحكومة قد تطرح قرار بإعادة تسمية الهند باسم “بهارات” خلال الجلسة الخاصة المقبلة للبرلمان المقرر عقدها في الفترة من 18 إلى 22 شتنبر، حيث يشير دستور الهند حاليا إلى البلاد باسم “الهند”، ولكن هناك دعوة متزايدة لتعديل ذلك إلى “بهارات” ببساطة.

وتكثف الطلب على إعادة تسمية الهند باسم بهارات من خلال تعديل الدستور وقالت المصادر إن البرلمان قد يقدم قرارًا رسميا لتغير اسم الدولة.

ووفقا للتقرير، أعرب عدد من الشخصيات السياسية البارزة عن دعهم لهذا القرار وسبق أن قالوا في دعوات علنية أن يستخدم الناس مصطلح “بهارات” بدلا من الهند مؤكدين أن هذا الاسم هو ما عرفت به البلاد منذ قرون.

كما أعرب رئيس الوزراء ناريندرا مودي عن رأي مماثل، في 15 غشت 2022، ومن على أسوار القلعة الحمراء، ناشد المواطنين أن يأخذوا خمسة تعهدات، أحدها التحرر من كل أثر للعبودية واعتبر هذا بمثابة لفتة رمزية نحو احتضان الهوية الأصلية للبلاد.

يذكر أن الطائرة الخاصة التي تستخدم لنقل الرئيس ونائب الرئيس ورئيس الوزراء مكتوب عليها اسم “بهارات”.

وخلال جلسة البرلمان الموسمية التي اختتمت مؤخرا، طالب النائب عن حزب بهاراتيا جاناتا راجيا سابها، ناريش بانسال، بإزالة كلمة “الهند” من الدستور، بحجة أنها ترمز إلى العبودية الاستعمارية. وقد ردد زميله النائب عن حزب بهاراتيا جاناتا هارناث سينج ياداف نفس الأمر داعيا إلى تعديل دستوري لاستبدال كلمة “الهند” بكلمة “بهارات”.

ومع بدء الجلسة الخاصة للبرلمان في 18 شتنبر، هناك تكهنات بأنه قد يتم تقديم مشروع قانون تعديل الدستور لإحداث هذا التغيير، ويعتقد المدافعون عن تغيير الاسم أن وجود اسم أصلي واحد للبلاد سيغرس شعورًا بالفخر الوطني ويعزز التراث الثقافي الغني للبلاد.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى